الرئيسية » سياسة » ناجي جلّول : هناك وزراء أولى بالإقالة.. ونداء تونس انتهى

ناجي جلّول : هناك وزراء أولى بالإقالة.. ونداء تونس انتهى

تونس – النهار نيوز

قال ناجي جلول وزير التربية المُقال إن “هناك وزراء أولى بالإقالة من مناصبهم نظرا لمردودهم الهزيل وهم كل من وزير التجارة ووزير التكوين المهني والتشغيل ووزيرة الرياضة ووزير تكنولوجيا الاتصال والاقتصاد الرقمي ووزير التعليم العالي والبحث العلمي”.

ولاحظ جلول، في حوار معه نشرته أسبوعية “أخبار الجمهورية” بعددها الصادر اليوم الأربعاء 3 ماي، “كان على الشاهد أن يقيّم عمل وزراء التجارة والتشغيل والرياضة والاتصال والتعليم العالي.. هؤلاء أولى بالإقالة في الظروف الرديئة والخطيرة التي تمر بها تونس.. كان على الشاهد أن يهتم بالمردود الهزيل لهذه الوزارات عوض أن يعفيني من منصبي.. لكن هناك حماية حزبية لوزراء النهضة في حين لا يحمي نداء تونس وزراءه”.

وأكّد أن قياديي حزبه لم يتصلوا به فور إقالته، قائلا “نداء تونس انتهى وليس له -رغم المظاهر- قيادات.. لم يتصل بي أي قيادي وكأن إقالة وزير من هذا الحزب أمر عادي”.

وأضاف “بعد الانتخابات وبسبب الحروب على الكراسي انفجر حزب نداء تونس وأصبح جسدا بلا روح ينهشه الانتهازيون.. اليوم حزب النداء موجود لكن على الورق فقط !”.

وتابع “بعض وزراء النهضة فاشلون ولا أحد يستطيع إنكار ذلك لكنهم متضامنون خلافا لحزب نداء تونس، مشيرا إلى أن النهضة كبلت مشروع اصلاح التعليم وأن بعض اعضائها شاركوا في التحركات النقابية الداعية لإقالته وأنهم يمنون أنفسهم بتعيين وزير يسمح لهم بالاستحواذ على أجيال من أبناء تونس”.

وعن مستقبله السياسي، قال جلول: “في الحياة السياسية يعتبر التأمل في تجربة ما أمرا كثير الفوائد.. فأنت تخرج من مجال النفاق لتتأمل بكل حرية في مسيرتك.. لقد ابتعدت عن الجبهة الشعبية لكني مازلت من المدافعين عن مشروع تقدمي ديمقراطي.. سأجنح للراحة بضعة أيام ثم سأواصل نضالي السياسي في محاولة لتوحيد كل القوى الديمقراطية (مرزوق – جمعة) حتى نكوّن جبهة ديمقراطية حقيقية يمكن أن تتصدى لمشروع النهضة”.

وأوضح جلول أن إقالته ربّما تمّت لوضع حد للضغط المسلّط على رئيس الحكومة من قبل النقابات أو لوجود اتفاق سري بين يوسف الشاهد واتحاد الشغل لإقالته وتجميد احتجاجات النقابات، متسائلا “ما قيمة حكومة تخضع لإرادة نقابتين أساسيتين ؟” متابعا أن ذلك “أمر في منتهى الخطورة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عـــــاجل/معطيات جديدة عن تركيبة الحكومة القادمة..وحقيقة كلمة رئيس الجمهورية المرتقبة