الرئيسية » سياسة » يفضّل العشاء مع الغنوشي على حمّه..ناجي جلول ينقلب على النهضة ويتهم نداء تونس

يفضّل العشاء مع الغنوشي على حمّه..ناجي جلول ينقلب على النهضة ويتهم نداء تونس

تونس-النهار نيوز

 في بلادنا عدد كبير من السياسيين مصابون بالسكيزوفرينيا..خطابه اليوم مخالف لخطاب الامس القريب..يقولون الشيء ونقيضه في حيز زمني قصير رغم علمهم ان الذاكرة تختزن كل شيء وان التسجيلات لا تنمحي..

وأمامنا الآن مثال حي يتمثل في الوزير المقال او المخلوع ساعات قبل الاحتفال بعيد الشغل..انه ناجي جلول الذي لم يكن ينتظر تلك الاقالة المؤلمة وهو الحالم بكرسي اكبر والمتوهم انه خليفة الشاهد في مرحلة اولى ثم مرشح نداء تونس للانتخابات الرئاسية في مرحاة ثانية.

جلول كان وزيرا للتربية وعوض الانكباب على ملفاته واصلاحاته اختار الطواف على وسائل الاعلام ليستعرض عضلاته اللغوية ومعارفه التاريخية بحثا عن اعلى منصب في البلاد ولم يكن يعلم ان الشعب التونسي يفرّق بين الخطابات الصادقة وبين الحذلقة اللشعبوية.

سقط ناجي جلول..وقد كان عليه ان يعيد النظر في اخطائه السياسية وان يركن الى الراحة بضعة اسابيع يسترد فيها الانفاس ويحافظ على الاسرار التي اؤتمن عليها لكنه هتك واجب التحفظ واطلق العنان للسانه ليسقط آخر ورقة توت وليفقد بعض المصداقية لدى العامة.

الآن قرر محاربة حركة النهضة والبحث عن تكوين جبهة رغم انه كان احد المدافعين عن الخوانجية..الم يقل انه يفضل العشاء مع راشد الغنوشي على حمة الهمامي؟..الم يقل ان الغنوشي رجل دولة وله رؤية اصلاحية للبلاد؟ الم يكن وزيرا في حكومة ائتلافية الى جانب وزراء الاخوان؟ الان ترك كل ذلك وهاجم زملاءه الوزراء وطالب بإقالة بعضهم ومنهم سليم خلبوص الذي اخذ مكانه في وزارة التربية..وهاجم الشاهد الذي كان رئيسه في الحكومة.

والى جانب ذلك انتقد حزبه نداء تونس قائلا انه حزب بلا قيادة رغم انه في تصريحاته السابقة دافع بشراسة عن حافظ قائد السبسي ، ابن الرئيس الذي ناشده جلول قبل أيام للترشح لولاية أخرى، وهو الذي سانده في بيان حزبه الأخير.

عموما سقط ناجي جلول اخلاقيا وسياسيا وأصبح يبحث عن منقذ قد يجده في أحزاب أخرى..لكن نرجسية الرجل قد لا تجعله يقبل بموقع ثانوي بعد ان توهم امه اصبح من ديناصورات السياسة..فجرى له ما جرى للعقرب التي تتحكّر على الافعى والقط الذي يتنمّر امام السباع..

و تلك عاقبة كل من لم يحسبها جيدا. لكن الاخطر انه حاول اللعب على اوتار الجهوية ومحاولة تجييش بني جهته بطريقة لا تليق بأستاذ جامعي عليه ان يعود الى محفظته وممارسة مهنته الشريفة..فالسياسة محطة عابرة ان لم يكن ا صاحبها ذا نظرة استشرافية.

سكوب انفو-

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور / نسرين بن علي لبية الزردي :”يا عزوزة يا جبن président”..روبتي الي تضحك عليها تبقا عام كامل تخدم عند سامي الفهري باش تشريها !