عاجل/أوقف بتهمة الفساد : الإفراج عن “أقوى رجل” في وزارة المالية

 أفادت مصادر مطّلعة لـ”الشارع المغاربي” بأنّه تمّ الإفراج عن مدير عام الأداءات بوزارة المالية الذي تمّ إيقافه من أجل تهم تتعلّق بفساد مالي وإداري.

وكانت مصادر موثوق بها قد أكّدت لـ“الشارع المغاربي” إيقاف مدير عام الرقابة الجبائية بوزارة المالية سامي الزبيدي بتاريخ 8 جانفي الجاري على خلفية تورطه في “ملف تبييض أموال”.

من جانبه، كان الناطق الرسمي باسم القطب القضائي الاقتصادي والمالي، سفيان السليطي، قد أكّد أن قاضي التحقيق الأول بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي أصدر بتاريخ 8 جانفي الجاري بطاقة إيداع بالسجن ضد المدير العام للأداءات (تابعة لوزارة المالية) من أجل جرائم تتعلق بفساد مالي واداري، حسب مقتضيات الفصلين 96 و99 من المجلة الجزائية.

وأضاف السليطي، وفق ما نقلت عنه وكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن قاضي التحقيق أصدر أيضا بعد استكمال الأبحاث التي تواصلت لمدة شهر ونصف بطاقتي ايداع بالسجن ضد موظفين هما المدير العام المعهد التونسي للقدرة التنافسية والدراسات الكمية (وزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي) وومدير سابق بمكتب مراقبة الأداءات بسوسة (وزارة المالية).

ويوصف مدير عام الرقابة الجبائية بأحد أهم اطارات الوزارة وأكثرهم نفوذا بل بـ”الرجل الأقوى” صلب الوزارة خاصة انه يمسك بملف الجباية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: