الرئيسية » أقلام حرّة » عبدالله العبيدي للنهار نيوز: الانتخابات البلدية ستكون المرحلة التي ستفجّر البلاد..(لهذه الأسباب)

عبدالله العبيدي للنهار نيوز: الانتخابات البلدية ستكون المرحلة التي ستفجّر البلاد..(لهذه الأسباب)

في قراءته للتأهب للانتخابات البلدية في ظل الوضع الحالى للبلاد قال المحلل السياسي عبدالله العبيدي في تصريح للنهار نيوز ان هناك عناصر يجب ان تكون متوفرة لدى الفرد او المجموعة او عناصر المجتمع ككل و التي من دونها لا يمكن الحديث عن اي مستقبل او اي مشروع مهما كان.اولها الكفاءة و الارادة للعمل و التغيير وقضية معينة للنهوض بالبلاد.

واضاف العبيدي فى السياق ذاته انه في يومنا هذا تفتقر تونس الى الارادة الحقيقية للعمل مشيرا الى غياب القيادة الفعالة التي بامكانها ان تغير الوضع الحالي في ظل الوضع المالي والديون التي تغرق البلاد وارتفاع العجز التجاري الى ارقام قياسية مما يحيل بشكل عام الى ان الحكومة عاجزة بشكل عام عن السطيرة على الاوضاع.

واكد محدثنا ان الانتخابات البلدية ستكون المرحلة التي ستفجر البلاد اكثر موضحا ان البلاد عاجزة عن السيطرة على الاوضاع في ظل الحكم المركزي فمابالك في ظل اللامركزية سيما مع غياب الميزانية مما في شأنه ان يخلق النقمة في نفوس عدد من التونسيين في مختلف الجهات وهو الامر الذي يخلق تفككا .

و بالحديث عن القائمات المترشحة للانتخابات البلدية لفت محدث النهار نيوز الى ان في تونس ليس هناك سوى حزب حركة النهضة ولايمكن الحديث عن احزاب اخرى وفق تقديره موضحا ان النهضة لديها هيئة اركان ولديها تخطيط وقابلية للتضحية لان قيادتها عانوا سنوات في السجون و في المنفى مشيرا الى ان الروابط التى تجمعهم هي روابط متينة مبنية على النضالات المشتركة والتضحيات ؛مستدركا ان كل الاحزاب الاخرى تفتقر الى مثل هذه العناصر و لفت الى ان اغلب الاحزاب قيادتها خارج البلاد على غرار افاق تونس او احزاب متشتتة على غرار نداء تونس

تعليق واحد

  1. اذا كان الامر كذالك يا سيد ” محلل سياسي” فلماذا تشغيل فزاعات التخويف والترهيب والتحذير وبث البلبلة والتحريض على الفوضى وعلى النهضة بطريقة مبطنة بقولك “” النهضة لديها هيئة اركان”” ..وهذا مصطلح عسكري….فهل تتذاكى أو تتماكر علينا….اذا كنتم تمتلكون ولو ذرة واحدة من الروح الرياضية حتى لا أقول ديمقراطية…لانكم لا تؤمنون بها اصلا….فالحزب الاقوى تنظيما والاكثر تماسكا والذي يفوز بالانتخابات هو الاولى بان يحكم مدة نيابته كاملة دون أن تنصب في طريقه الفخاخ والمطبات وتسفطوه قبل استكمال مدة الحكمه القانونية..كما فعلتم مع الترويكا سابقا…أليست هذه هي لعبة الصندوق …أم لديك مفهوم آخر للديمقراطية يا سيد ” محلل سياسي”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عـــــاجل/معطيات جديدة عن تركيبة الحكومة القادمة..وحقيقة كلمة رئيس الجمهورية المرتقبة