الرئيسية » سياسة » الباجي تجاهل الشاهد في خطابه : “كونّا حكومة .. لكن ليس كلّ شيء صالح لكلّ زمان ومكان”

الباجي تجاهل الشاهد في خطابه : “كونّا حكومة .. لكن ليس كلّ شيء صالح لكلّ زمان ومكان”

 قال رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في اجتماعه مع ما تبقى من الموقعين على وثيقة قرطاج ” لدينا وثيقة قرطاج وكوّنا حكومة وحدة وطنية لكن لا توجد حاجة صالحة لكل زمان ومكان.. تجي مستجدات نحينوا الأمور “.

وأوضح قائد السبسي اليوم الثلاثاء 13 مارس 2018 أن الاتحاد العام التونسي للشغل هو اول من وافى رئاسة الجمهورية باقتراحاته يوما بعد طلبها في اخر اجتماع بالقصر وان نداء تونس هو الحزب الوحيد الذي ردّ على هذا الطلب مشيرا الى ان حركة النهضة تجاوبت مع طلب الرئاسة بشكل متأخر باعتبارها ، يضيف رئيس الجمهورية ، قدمت اقتراحاتها يوم امس الاثنين .

وقال ان مرد تأخر منظمة الاعراف في موافاة الرئاسة باقتراحاتها هو انكبابها على تحيينها بعد التغيير الحاصل على رأسها .

ودعا قائد السبسي الحاضرين إلى إيجاد قاسم مشترك من رحم الإقتراحات بشكل يجعل الموقف المنبثق عن الاجتماع جماعيا  لافتا الى أهمية الإتفاق على الأولويات وأمهات الأمور وعلى منهجية عمل واضحة.

وطلب الرئيس من الحضور الإعلان عن مواقفهم وإقتراحاتهم علنا في الإجتماع.

ولم يذكر الباجي قائد السبسي خلال كلمته التي نشرتها الصفحة الرسمية للرئاسة بموقع فايسبوك والتي دامت 8 دقائق ـرئيس الحكومة يوسف الشاهد ، وكأنه غير معني باجتماع اليوم الذي سبق ان وصفه امين عام الاتحاد العام التونسي للشغل بالفارق.

وكان الطبوبي قد أكد أن تونس في حاجة إلى ربان سفينة جديد في إشارة ضمنية إلى اجراء تغيير جذري على المشهد الحكومي يشمل حتى رئيس الحكومة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حديث عن سيناريو انقلابات والبرلمان يطالب بالتوضيح:ما حقيقة الانقلاب؟