نقابة التعليم الأساسي : ”ستنفجر قريبا بيننا وبين وزارة التربية”

أكد الكاتب العام الجامعة العامة للتعليم الأساسي نبيل الهواشي أن الأوان قد آن لوضع حد لمعاناة ومأساة المعلمين النواب “الذين تم استغلالهم وهضم حقوقهم” مشيرا إلى أنه يجب الإستعداد لمعارك لن تكون عادية ولن تكون بسيطة بين النقابة والوزارة .

وقال الهواشي “ستنفجر قريبا بيننا وبين وزارة التربية لإنتداب المعلمين النواب الذين أمنوا لأبناء الشعب الحق في التمدرس، وقدموا أجسم التضحيات من أجل إنقاذ السنة الدراسية وضمان حق التمدرس لأبناء الشعب الكادحين”، حسب تعبيره.
وأضاف الهواشي في تصريح لمراسل “الجوهرة أف أم”، خلال إجتماع عقد اليوم الأحد في ولاية قابس، أن كافة الخيارات التصعيدية مطروحة في صورة تواصل تعنت الوزارة مؤكدا أن الجامعة العامة للتعليم الأساسي لن تدخر جهدا من أجل وضع حد لما أسماها “حالة الإستعباد” التي يعاني من المعلمون النواب مشيرا إلى أن كل الخيارات متاحة.
كما حذر من أن النقابة مستعدة لاعتماد “أكثر الخيارات إيلاما ضد الجهات التي تحرم المدرسين من حقوقهم وعلى رأسها الحكومة”، مذكرا في هذا الإطار، بنجاحها في العهد السابق، “حينما كان نظام بن علي في أوجه”، في افتكاك قرار يقضي بانتداب 5700 مدرّس متعاقد، وفق قوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: