(دراسة حديثة) – ”الهواتف الغبية” تعكس الهجوم..

كشفت تقارير حديثة، أنّ هناك عودة تدريجية للهواتف غير الذكية، في مسعى إلى التخلص البعض من إدمانهم الزائد على مواقع الانترنات والالعاب .

ويطلق على الأجهزة التي تتوفّر فيها وظائف بسيطة مثل إجراء المكالمات وإرسال الرسائل، مصطلح “الهواتف الغبية” ، خلافا للهواتف الذكية المتصلة بالإنترنات.

وكشفت دراسات في الولايات المتحدة أن متوسط استخدام الأميركيين للهواتف الذكية بات يقارب 3 ساعات في اليوم واحد، وسط مخاوف من تبعات سلبية لهذا الارتباط الشديد بالتقنية.

وأظهرت أرقام هيئة بحثية أمريكية، أن سوق الهواتف الذكية نما بنسبة 2 بالمائة، خلال العام الماضي لكن العدد تراجع بخمسة بالمائة خلال الربع الأخير من العام نفسه، وفي المقابل، زادت مبيعات الهواتف “العادية” التي جرى بيعها خلال 2017 لتصل إلى 450 مليون جهاز، أي أنها حققت نموا بـ5 بالمائة.

وقالت الإخصائية النفسية، ”داريا كوس” إن الإكثار من استخدام الأجهزة الذكية قد يتحول إلى إدمان حقيقي لدى الناس حين يصبحون حريصين على مواكبة أي شيء على مواقع التواصل الاجتماعي وعندها تظهر عليهم أعراض مثل القلق وفقدان السيطرة على الذات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.