نجيب الشابي يتبرّأ من تُهمة التخطيط لاغتيال مورو

اعتبر رئيس الحركة الديمقراطية أحمد نجيب الشابي، اليوم الاربعاء 3 أكتوبر 2018  الاتهامات الموجهة اليه يوم أمس خلال ندوة هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي والحديث عن لقاء جمعه بالسفير الفرنسي سنة 2013 واقتراح اغتيال القيادي بحركة النهضة عبد الفتاح مورو “تجنيا ومن صنع خيال مصطفى خذر المريض”.

وشدد الشابي في مداخلة له على اذاعة “شمس أف أم” اليوم، على أنه معروف بأنه غير دموي وغير عنيف وعلى أنه “موش متاع اغتيالات” وعلى أن علاقاته الديبلوماسية مستقيمة سواء مع السفراء أو غيرهم من الشخصيات، لافتا إلى أن علاقة ودية تجمعه منذ عقود بعبد الفتاح مورو واصفا اياه بالشخصية المنفتحة والتي لها ثقافة واسعة وأنه من غير المنطقي أن يكون شخصا مستهدفا بالاغتيال.

ودعا الشابي كلا من رئيس الحكومة ووزيري العدل والداخلية إلى “تقديم توضيح فورا ” حول ما كشفت يوم أمس هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، مطالبا الحكومة بتوضيح حقيقة الوثائق التي تحدثت عنها الهيئة أمس والتي قالت إنها في غرفة سوداء بوزارة الداخلية وأنه يجب تقديم اجابة للشعب التونسي حول مدى حقيقة وجود جهاز سري تابع للنهضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.