رئيس جمعية القضاة: ندوة الجبهة الشعبية خطيرة ومسّت كل مؤسسات الدولة

دعا رئيس جمعية القضاة التونسيين أنس الحمادي، اليوم الخميس 4 أكتوبر 2018، منجي القسّام حاكم التحقيق السابق في قضيتي شكري بلعيد ومحمد البراهمي إلى إنارة الرأي العام بخصوص ما كشفت عنه هيئة الدفاع  خلال ندوة صحفية عقدتها يوم الثلاثاء 2 أكتوبر الجاري وعدم ترك المسألة في “المهموتة”.

وقال أنس الحمادي نظريا ليس من الطبيعي أن يتعهّد منجي القسّام بالقضيتين في حين أن اسمه مذكور في الوثائق المقدمة من قبل هيئة الدفاع”، مطالبا وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس بالتعهد بصفة تلقائية ومباشرة بما جاء في التصريحات المُقدّمة خلال الندوة الصحفية لهيئة الدفاع وفتح بحث في الموضوع.

ودعا رئيس جمعية القضاة كل مؤسسات الدّولة بما فيها المؤسسة القضائية إلى تقديم توضيحات بخصوص المعطيات المُقدّمة، قائلا “المؤيدات التي قدّمتها هيئة الدفاع تمثّل خطورة كبيرة ومسّت كل المنظومة المؤسساتية في الدولة التونسية اذ تطرقت لوزارات وشخصيات وطنية على غرار الباجي قائد السبسي وأحمد نجيب الشابي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.