الرئيسية » Non classé » البنك المركزي يعرب عن قلقه من تفاقم العجز الجاري وانزلاق الدينار

البنك المركزي يعرب عن قلقه من تفاقم العجز الجاري وانزلاق الدينار

أعرب مجلس إدارة البنك المركزي التونسي، في بلاغ له الخميس 1 نوفمبر/تشرين الثاني، عن قلقه بشأن استمرار الوضعية الهشة للقطاع الخارجي، داعيًا إلى ضرورة مواصلة التنسيق لإيجاد الحلول العاجلة للحد من تواصل تفاقم العجز الجاري الذي يؤثر سلبًا على مستوى الموجودات الصافية من العملة والتي أصبح تمويلها معتمدًا بالأساس على التداين الخارجي، وفق نص البلاغ.

shareالبنك المركزي التونسي يدعو لإيجاد حلول عاجلة للحد من تواصل تفاقم العجز الجاري الذي يؤثر سلبًا على مستوى الموجودات الصافية من العملة
وسجل مجلس إدارة البنك خلال اجتماعه الدوري المنعقد أمس الأربعاء “تواصل الضغوط على توازن القطاع الخارجي بالنظر إلى تعمق العجز الجاري الذي بلغ 2.8 في المائة من إجمالي الناتج المحلي، موفى الأشهر التسعة الأولى من سنة 2018، مقابل 7.8 في المائة قبل سنة، نتيجة توسع عجز الميزان التجاري بـ 23.5 في المائة.

ولفت المجلس إلى أنّ هذه النتائج تأتي، رغم التحسن المسجل للعائدات السياحية وتحويلات التونسيين بالخارج على التوالي بنسبة 47.1 في المائة و12.3 في المائة، وأنّ وضع القطاع الخارجي أثّر سلبًا على مستوى الموجودات من العملة وبالتالي على سعر صرف الدينار، الذي تواصل انزلاقه إزاء أهم العملات الأجنبية لا سيما الدولار الأمريكي واليورو.

وسجل المجلس كذلك، تواصل الضّغوط التضخمية رغم الانخفاض الطفيف لزيادة مؤشر الأسعار عند الاستهلاك، موفى شهر سبتمبر/ أيلول 2018، أي 7.4 في المائة بحساب الانزلاق السّنوي مقابل 7.5 في المائة في شهر أوت/أغسطس 2018.

وأبقى البنك المركزي على سعر الفائدة دون تغيير عند 6.75 في المائة، وقال في بيانه إنه اطلع على الشروط العملياتية المتعلقة بإحداث نافذة جديدة لفائدة البنوك لإعادة تمويل قروض الاستثمار، كما استعرض أهمّ ملامح مشروع منشور البنك المركزي التونسي حول إرساء معيار احترازي جديد يخص القروض والإيداعات ومنشور حول قواعد الرقابة الداخلية للتصرّف في مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو : الكريموجان يخنق لطفي العبدلي في قلب باريس !