الرئيسية » عالمية » ناشط حقوقي سعودي يدعو الله أن يسدد رمي الجيش الإسرائيلي في قصف قطاع غزة!

ناشط حقوقي سعودي يدعو الله أن يسدد رمي الجيش الإسرائيلي في قصف قطاع غزة!

كمثال صارخ على المتصهينين العرب وبما يعكس التوجه السعودي الرسمي تجاه فلسطين وشعبها منذ تولى ولي العهد محمد بن سلمان مسؤولياته، وبحقارة منقطعة النظير، دعا الناشط الحقوقي السعودي وعضو منظمة العفو الدولية أحمد بن سعد القرني، الله بأن يسدد رمي إسرائيل خلال قصفها لقطاع غزة.

وقال “القرني” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”دولة #إسرائيل تقصف الإرهابيين ( #حماس) بقطاع #غزة . . #اللهم سدد رميهم على مواقع حماس الارهابية”.

وأضاف قائلا:”اتمنى من رئيس اسرائيل @Israelipm_ar #نتنياهو ان يتجنب #الاطفال و #النساء وكبار السن ويهدم البيوت على رؤوس قادة #حماس_الإرهابية المتاجرة بالقضية” .

 

من جانبه، علق الكاتب الفلسطيني ورئيس تحرير صحيفة “وطن” نظام المهداوي على تصهين “القرني”، مؤكدا بأنه ما كان يجرؤ على الحديث عن المقاومة بهذه الطريقة لولا تشجيع حكومته له وسكوته عنه، مؤكدا على انه وأمثاله فاقدي الشرف والكرامة والإنسانية.

وقال “مهداوي” في تدوينة له عبر “تويتر” ردا على “القرني” متسائلا:”لو ان واحدا فقط من هؤلاء الصهاينة العرب يوضح لنا ما الإرهاب الذي مارسته حماس؟”.

وأوضح :”لكنهم امعات يفتقدون الشرف والكرامة والانسانية والأدهى انهم يستخدمون الدعاء لله بأن يسدد الله رمي الصهاينة ولولا تشجعهم حكوماتهم القميئة على هذا ما تجرأوا وكشفوا عوراتهم”.

 

يشار إلى أن حالة التصهين بن المغردين والكتاب والإعلاميين السعوديين انتشرت بصورة كبيرة خلال الفترة الأخيرة، خاصة منذ تولي “ابن سلمان” مسؤولياته في الحكم كولي عهد وقائم بأعمال الملك، في محاولة منه لقلب توجهات بلاده والتقرب من اللوبي الإسرائيلي لتدعيم ركائز حكمه.

و”القرني” لا يعتبر الوحيد الذي يهاجم الفلسطينيين ويدعو لمحوهم من على وجه الأرض، ومن الأمثلة البسيطة على حالة التصهين التي يعيشها بعض الكاتب والإعلاميين السعوديين، فقد سبق وأن توجه الإعلامي والباحث السعودي عبد الحميد الحكيم بالتهنئة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمناسبة افتتاح السفارة الأمريكية في القدس المحتلة تزامنا مع سقوط عشرات الشهداء خلال مسيرات العودة.

وقال “الحميد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” أتقدم بالتهنئة لدولة إسرائيل شعبا وحكومة بمناسبة هذا الحدث التاريخي. فعندما زرت القدس وجدتها مدينة من العالم الاول فادركت احترام المجتمع الإسرائيلي لعاصمتهم المقدسة ولثقافة حرية العبادة فيها وشكرت الله بأن مكة والمدينة والقدس تحت إدارة أنظمة تحترم قداسة هذه المدن وجعلتها من اجمل مدن العالم”.

بنيامين نتنياهو

@Israelipm_ar
· ١٣ مايو ٢٠١٨
السلام يبنى على أساس الحقيقة والحقيقة تقول إن أورشليم كانت عاصمة الشعب اليهودي منذ آلاف السنين وعاصمة دولتنا منذ لحظة إقامتها بل ستبقى أورشليم عاصمة إسرائيل إلى الأبد وبموجب أي اتفاقية سلام تستطيعون تصورها.

 

كذلك، وصف الكاتب السعودي المتصهين تركي الحمد، الانتفاضة الفلسطينية في “ذكرى النكبة” والتي سقط فيها أكثر من 50 شهيدا و2500 مصاب، بأنها (مناورة إيرانية) تنفذها حماس على حساب أطفال غزة.

وهاجم الكاتب السعودي الليبرالي المقرب من النظام حركة المقاومة “حماس”، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن)، ودون ما نصه:”لو كانت مقاومة حقة للاحتلال لم تأخر احد في الوقوف معها،كما يقف المرء مع صاحب الحق في كل مكان. ولكن أن يكون كل ذلك مناورة إيرانية تنفذها حماس على حساب أطفال غزة، فذاك امر مرفوض..وستبدي لكم الأيام ما كان خافيا..”

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشرطة نشرت إعلان بحث عنه فاتصل بهم قائلا : “لا تقلقوا أنا قادم إليكم”..قصّة طريفة جدّا