عبير موسى: في انتخابات 2019 سنكون أغلبية، سنغيّر الدستور ونحاسب الخوانجية

نشرت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي فيديو في صفحتها الرسمية على الفايسبوك تحدّثت فيه عن التحوير الوزاري. 

وقالت عبير موسى إن الحزب الدستوري الحر غير معنى “بمسرحية التحوير الوزاري ولا بالكراسي ولا بالمناصب” مضيفة أن حزبها غيور على تهديد مؤسسات الدولة وعلى الاستعمار الجديد وهو حامل قضية الوطن ويسعى لتخليص الوطن من منظومة الحكم القائمة.
وأكّدت أن الأزمة الاقتصادية مستفحلة والأزمة الاجتماعية خانقة ولن يتغيّر شيء مشدّدة على أن أزمة تونس لن تحل إلا بتغيير الدستور وتغيير النظام السياسي الهجين القائم والذي يضم الخوانجية وفق تعبيرها.

وأضافت قائلة “الدستوري الحر سيقتلع في الانتخابات القادمة المقاعد وسيكون أغلبية في البرلمان المقبل للتأسيس للجمهورية الثالثة من خلال تغيير الدستور وتغيير النظام السياسي وسيحاسب الخوانجية وسيفي بوعوده من خلال برنامجه الاجتماعي والاقتصادي النابع من ثوابت دولة الاستقلال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.