الجندوبي:الإمارات والسعودية مسؤولتان عن انتهاكات حقوق الإنسان باليمن

 كشف تقرير فريق الخبراء الدوليين والإقليميين في اليمن الذي تم عرضه اليوم الاثنين 26 نوفمبر 2018، في العاصمة يكشف وجود أسباب تدعو إلى الاعتقاد بأنّ حكومات اليمن وحكومات اليمن والإمارات والسعودية مسؤولة عن انتهاكات لحقوق الإنسان في اليمن.

وقال رئيس فريق الخبراء  كمال الجندوبي في تصريح لموزاييكإنّ من بين هذه الانتهاكات الحرمان غير القانوني من الحق في الحياة والاحتجاز التعسفي والاغتصاب والتعذيب وسوء المعاملة والاختفاء القسري وتجنيد الأطفال .   
 وانتهت الندوة بجملة من التوصيات التي قدمها فريق الخبراء الدوليين والإقليميين في اليمن خلال لقاء إعلامي في العاصمة، وتتلخّص في الدعوة إلى الوقف الفوري لأعمال العنف المرتكبة بحق المدنيين اليمنيين في انتهاك للقانون الدولي لحقوق الإنسان واتخاذ كل الاحتياطات الممكنة لحماية المدنيين من آثار الأعمال العدائية وتلبية الاحتياجات الأساسية للسكان خاصة النساء والأطفال.

كما دعا الخبراء إلى اتخاذ التدابير اللازمة لإلغاء كل القيود على الدخول الآمن والسريع للإمدادات الإنسانية والسلع. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: