مسؤولون سعوديون كبار إعترفوا بتورّط بن سلمان في قتل خاشقجي

وصف الكاتب والمحلل السياسيّ الأمريكي نيكولاس كريستوف، ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بـ”المجنون والقاتل” في المقال الذي سرد فيه تفاصيل زيارته الأخيرة التي أجراها للسعودية، وقال الكاتب إنه أجرى العديد من اللقاءات بالرياض مع مسؤولين سعوديين وأناس عاديين، لافتاً إلى أن السعوديين “بدوا شديدي الخوف في الحديث مع صحفي، مقارنة بما كان عليه الحال من قبل، يضاف إلى ذلك حالة القهر السائدة”.

وأشار كريستوف، بمقاله الذي نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” يوم أمس، إلى أن كبار المسؤولين السعوديين أقروا بمجالسهم الخاصة أن بن سلمان، هو من أمر بقتل خاشقجي لكنهم يصرّون في الوقت ذاته، على أن العلاقات السعودية الأمريكية، أهم من حياة رجل واحد، ورأى الكاتب أن المشكلة لا تقتصر على كون بن سلمان قاتل، لكنه تسبب أيضاً بزعزعة الإستقرار في المنطقة، وأفعاله تتعلق أيضاً بكرامة الإنسان وسيادة القانون، فبينما يجلب بن سلمان التقدّم الإجتماعي، فإنه أيضاً طائش وقاهر ووحشي، وقال الكاتب، “ليس من اليسير أن تجد نفسك بدولة بوليسية وأنت تجري لقاءات مع الناس حول ولع زعيمهم بتجويع الأطفال وتعذيب النساء أو تقطيع أوصال الناقدين، إن ما تحصل عليه منهم إبتسامات قلقة، وفترات صمت طويلة أثناء الحوار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: