أمريكا تُحذّر رعاياها من عمليات إرهابية مُحتملة في تونس

حذّرت وزارة الخارجية الأمريكية مجدّدا رعاياها في تونس من الاقتراب من الحدود مع ليبيا بسبب ما أسمته “زيادة خطر الهجمات الإرهابية المحتملة”.

وتضمّنت التحذيرات، التي جاءت في بيان نشر على الموقع الرسمي لسفارة أمريكا بتونس نقله عنها موقع “العربية” اليوم الأحد 6 جانفي 2019، أسماء المناطق المعنية وفي مقدّمتها الشريط الحدودي مع ليبيا على امتداد 30 كيلومترا جنوب شرقي البلاد إلى جانب المنطقة العسكرية المغلقة في الصحراء الجنوبية بمنطقة رمادة التابعة لولاية تطاوين، تليها المرتفعات الغربية، بما فيها جبل ومحمية الشعانبي بولاية القصرين، ثم ولاية جندوبة، وخاصة جنوب عين دراهم والطريق الغربية بولايتي الكاف والقصرين على الحدود الجزائرية وأخيراً ولاية سيدي بوزيد.

وتشير المعلومات الواردة بالبيان إلى أن الجماعات الإرهابية تواصل التحضير لهجمات محتملة في تونس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: