بوعلي المباركي : الاتحاد يفتح باب الحوار مع الحكومة قبل موعد الإضراب

تم بمقر الاتحاد الجهوي بصفاقس تنظيم تجمّعا عماليا حاشدا تحضيرا للإضراب العام المقرّر يوم 17 جانفي الحالي، بحضور الأمين العام المساعد لاتحاد الشغل بوعلي المباركي الذي أكد أهمية ولاية صفاقس في تحركاتها ورمزيتها النضالية خاصة في تحركها يوم 13 جانفي 2011 وكان سببا في تغيير النظام، وفق تعبيره.

وأضاف المباركي أن الحكومة لم تجعل لهم أي خيار آخر سوى الإضراب العام، مشيرا إلى أن الاتحاد يعتبره “أبغض الحلال”، موضحا أن الاتحاد يرحّب بأي حوار جدي مع الحكومة من أجل المصلحة العليا للبلاد وأنه معوّل على إيجاد حل مرضي قبل موعد الإضراب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخميس القادم: الأولياء ينفذون تحرّكا احتجاجيا وطنيا