دعوة لإقالة روني..

 

دعا حزب التيار الشعبي اليوم الثلاثاء 15 جانفي 2019، إلى “التعجيل بإعفاء وزير السياحة روني الطرابلسي من مهامه احتراما لقيم وثوابت الشعب في رفضه ومقاومته الصهيونية وحماية سيادة تونس واستقرارها” وذلك على خلفية” تكثيف زيارات بعض الفنانين التونسيين للكيان الصهيوني لإحياء احتفالات أعياد الميلاد وتوالي تصريحات الوزير لوسائل الاعلام الصهيونية “ وفق البيان.
واتهم الحزب في بيان صادر عنه اليوم ” الحكومة بالتواطئ في التطبيع وبالعمل على اخضاع تونس وشعبها للارادة الصهيونية”.
وأكد “استمراره في الملاحقة القضائية لكل من يتورط في التطبيع مع الكيان الصهيوني بمن فيهم وزير السياحة الحالي الذي سترفع في حقه قضايا بتهم التطبيع والتعامل مع كيان العدو الصهيوني”
وشدد الحزب على أن “معركة السيادة الوطنية ستظل أولوية مطلقة للحزب” ،مذكرا بأنه “كان قد حذر من مخاطر تعيينه نظرا للشبهات الذي تحوم حوله”.
وقد أثار وزير السياحية جدلا واسعا على خلفية اجرائه مؤخّرا حوارا صحفيا مع القناة الاخبارية الاسرائلية اي 24 .
وخلال الحوار رد روني الطرابلسي عن سؤال يتعلق بامكانية ارساء علاقات ديبلوماسية رسمية بين تونس واسرائيل بالقول” أنا كوزير سياحة مطالب باتباع الخط العام للدولة للتونسية الذي يتمثل منذ عهد الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة في دعم وتبنى القضية الفلسطينية وارساء السلام في الشرق الأوسط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: