سامية عبو ..لن نسمح للدولة باستغلال حادثة “المدرسة القرانية بالرقاب” بمحاربة الاسلام او القران

قالت النائبة عن التيار الديمقراطي سامية عبو  انه لو أرادت الدولة أن تنهض بوضعية الأطفال لنجحت وفي ظرف وجيز أيضا،و لكن تراخي الدولة و المسؤولين  و عدم وجود ارادة سياسية هو الذي جعلنا نصل الى هذه الدرجة من الخطورة .

و اكدت عبو خلال مداخلتها اليوم امام الجلسة العامة المخصصة  للاستماع لعدد من الوزراء فيما يخص ” المدرسة القرانية بالرقاب ” انه من البديهي ان نرفض استغلال  حادثة الرقاب لضرب الاسلام و القران كما فعل بن علي الذي استغل حربه مع حركة النهضة من اجل ضرب كل مظاهر التدين  بل نريد دولة تشرف على تكوين اطفال معتدلين يؤمنون بالمواطنة لا يعادون الحياة  و متشبعين بدينهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.