براكة الساحل: أيّوب يُودّع الحياة داخل سيّارة أمنية ومحاميته تكشف

شهدت براكة الساحل بالحمامات، مؤخّرا، حادثة غريبة تمثّلت في وفاة الشابّ “أيوب بن فرج”  في ظروف مازالت إلى حد الآن غامضة بعد ان تمّ إيقافه ونقله على متن سيارة أمنية.

وقد دخلت عائلة وأصدقاء الضحية في تحركات احتجاجية غاضبة للمطالبة بالاسراع في الكشف عن ملابسات وفاته وتحديد المسؤوليات، مهددين بالتصعيد إذا لم تستجب الجهات المعنية لمطالبهم.

من جهتها، اكّدت الأستاذة غفران حجيّج، محامية عائلة الهالك، انّ أسباب وفاة أيوب ترتبط بما حصل داخل السيّارة الأمنية.

وأشارت في حديث لإذاعة كاب أف ام، الى انّه تمّ الاعتداء عليه بالعنف ممّا تسبّب في وفاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: