مراقب حسابات يستولي على 9 مليارات ويحولها الى حسابين بنكيين!

احضرت اليوم الاثنين الوحدات الامنية الى الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالقطب الاقتصادي المالي بالعاصمة مراقب حسابات بشركة إيطالية ابرمت عديد الصفقات مع الشركة التونسية للكهرباء والغاز متهما بالاستيلاء على 9 مليارات تابعة للشركة وتنزيلها بحسابين تابعين له ثم سحب مبلغ 20 ألف دينار من أحد الحسابين إلا أن البنك المركزي تفطن لعملية تنزيل المبلغ المذكور وتقرر فتح تحقيق في الغرض ليتم القبض على المتهم وتجميد تلك الأموال واعادتها لاحقا للشركة الإيطالية
باستنطاق المتهم أكد أنه يعمل منذ سنوات بشركة إيطالية براتب قدره 5 الاف دينار مشيرا إلى أنه خلال عمليات مراقبته للعمليات التي تقوم بها الشركة التى يعمل فيها لاحظ أنهم خلال تعاملهم مع الشركة التونسية للكهرباء والغاز اثر صفقات تعقدها هذه الأخيرة مع مؤجرته للتزود بمعدات لفائدتها اكتشف ان هناك فسادا وتلاعبا من قبل الشركة التي يعمل بها حيث كانت توهم الشركة التونسية للكهرباء والغاز باقتناء معدات لفائدتها حائزة على مواصفات أوروبية وذات جودة عالية والحقيقة أنها مواد استوردتها من الصين ثم تشحنها إلى مدينة جنوة الإيطالية ومنها إلى تونس مشيرا إلى أن الخسائر التى لحقت بالستاغ جراء ذلك كانت في حدود 100 مليار موضحا أن الفساد الذي كان بالشركة التى يعمل بها شجعه على سرقة مبلغ 9 مليارات
النيابة على الخط 
وقد طلب القاضي من النيابة بعد سماع تلك التصريحات فتح تحقيق في الغرض وقررت المحكمة بعد الاستماع الى مرافعات محامي المراقب المتهم بحجز القضية اثر الجلسة للتصريح بالحكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: