عاجل/النائب ياسين العياري يكشف عن تفاصيل بخصوص حادثة وفاة أيوب في براكة الساحل

 

قال النائب ياسين العياري، اليوم الثلاثاء، إنه أدى زيارة إلى منزل الضحية أيوب الذي توفي الأسبوع الماضي في ظروف غامضة ومريبة بمنطقة براكة الساحل من ولاية نابل.

وأكد ضيف “صباح الورد” على “الجوهرة أف أم” أنه وجد عائلة الضحية في حالة صدمة واحتقان خاصة وأن ابنها لم يمر 3 أيام على عودته من الخارج وان ملابسات وفاته غامضة، مشكّكا في رواية وزارة الداخلية بشأن تفاصيل وفاته خاصة وأنه توفي في سيارة أمنية. 
وأضاف أن أيوب لديه شقيق مقيم منذ 14 عاما في النّرويج ويرفض العودة الى تونس مند ذلك التّاريخ بسبب انتهاكات تعرّض اليها بمركز أمن، بحسب تعبيره. 
واستنكر العياري تقارير بخصوص تعرّض أيوب للوفاة بسبب تناوله جرعة كبيرة من المخدرات الأمر الذي لم يكشفه بعدُ تقرير الطب الشّرعي، معتبرا نشر مثل هذه التقارير تضليلا اعلاميا. 
وأعلن انه طالب، بوصف عضو باللجنة البرلمانية للتونسيين بالخارج، استدعاء وزير الداخلية للاستماع إليه بشأن هذه الحادثة في جلسة عامة. 
كما أكد النائب المعارض تشكيات التونسيين بالخارج من المعاملات الأمنية التي يتلقونها منذ وصولهم إلى تونس وتعرضهم للابتزاز، وفق تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: