أهالي المهدية وقصور الساف يطلقون صيحة فزع ويوّجهون رسالة إلى وزير الداخلية ويطالبون بتغيير رئيس منطقة الامن بالجهة

أطلق أهالي مدينة المهدية ورجيش وقصور الساف صرخة استغاثة لكل م وزير الداخلية ووالي المهدية    من أجل توفير الأمن الذي أصبح شبه معدوم منذ تولي رئيس منطقة الشرطة بالمهدية مهامه.

وقد افاد الاهالي وفق ما سردته الناشط الحقوقي بالجهة رضا رادية أنّهم أصبحوا غير آمنين في منازلهم وممتلكاتهم، مؤكّدين أنّ كل ليلة تقريبا هناك خمسة سرقات لدراجات نارية وشاحنات وسيارات من داخل منازلهم ومستودعاتهم.

وأضاف الاهالي وفق رضا رادية أنهم ومنذ شهر جانفي تمّت سرقة خمس شاحنات، و20 درجة نارية  كما وقع السطو على اكثر من 30 منزلا بالجهة وسرقة المصوغ والمعدات المنزلية الباهضة الثمن وفق تعبيرهم.

ولفت الاهالي أنّ البراكاجات كثرت بطريقة اصبحت مخيفة وخطيرة وخطيرة لا سيما وأنها تزامنت مع ظاهرة خطف الاطفال وسط تزايد تجارة استهلاك المخدّرات والزطلة  قرب المعاهد وداخل المقاهي بالجهة .

ووجّه الاهالي رسالة إلى وزير الداخلية داعين اياه الى حمايتهم وحماية منازلهم وممتلكاتهم  وتثبيت الأمن الذي أصبح معدوما  في المهدية ومطالبين بالتدخّل   العاجل  وتغيير رئيس المنطقة بمسؤول آخر تكون أولوياته سلامة المواطن والممتلكات  لا سيما وان الجهة تعدّ جهة سياحية ممتازة  والسنة السياحة على الابواب وفق تعبيرهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.