وليد جلاد: فاجعة وفاة الرضع تمّ توظيفها سياسيا ولا توجد اي فائدة من عقد جلسة عامة

 

أكــد اليوم الخميس النائب عن كتلة الائتلاف الوطني وليد جلاد خلال حضوره في برنامج “هنا شمس” بأن هناك توظيف سياسي لفاجعة وفاة الرضع بمركز التوليد بالرابطة.

وفي رده على تدخل النائب عن الكتلة الديمقراطية غازي الشواشي الذي أعلن مقاطعة الكتلة لأشغال الجلسات العامة وأشغال اللجان البرلمانية في اجتماعاتها في حال رفض رئيس الحكومة يوسف الشاهد الحضور في جلسة عامة ،قال وليد جلاد “حل مشاكل قطاع الصحة لا يتطلب جلسة عامة بمجلس نواب الشعب” من أجل تصفيات حسابات شخصية وتشليك الدولة.

وتابع قائلا “لقد تم توجيه مختلف الأسئلة من طرف الإعلام للمعنيين بالأمر سواء كان رئيس الحكومة أو الوزراء أو كاتب عام الحكومة بخصوص ملف وفاة الرضع .

وأضاف قائلا “ما الجدوى من عقد جلسة عامة بالبرلمان ،اذا أولياء الرضع والمواطنين باتوا ملمين بكل الخفايا وينتظرون في نتائج التحقيق العدلي “.

وتابع قائلا “لا توجد أي فائدة من عقد جلسة عامة بالبرلمان لا لشئ الا لمجرد تصفيات الحسابات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: