وبحسب “واشنطن بوست” فإن كريستوفر فريمان، تلقى اتصالا من ابنه عبر تطبيق “فيس تايم”، يوم الاثنين، وقال التلميذ إن المدرس لا يعامله على نحو جيد.
ويدرس التلميذ في المرحلة الإعدادية بمنطقة بالم بيتش في ولاية فلوريدا، واتصل بوالده عبر التطبيق الشهير وهو يجهش بالبكاء، مما جعل والده ينفعل بسرعة.
وحضر الأب إلى المدرسة على نحو سريع وهو يحمل سلاحا رشاشا نصف آلي، وقال باحثا عن الأستاذ “أريد رؤية الشخص الذي اعتدى على ابني”.
وقام عناصر الشرطة بعزل المدرسة فيما تم اعتقال الأب ووجهت إليه تهم كبيرة تشمل حيازة سلاح على أراضي مدرسة، وشن هجوم عنيف، وعرقلة العمل في مدرسة، وحددت كفالة الإفراج عن الأب في 75 ألف دولار.
وقال الأب إنه لم يكن ينوي إيذاء أي شخص بالسلاح الذي عثر فيه على رصاص، وأضاف أنه حصل عليه عن طريق صديق، في السنة الماضية، حتى يحمي نفسه فقط.