باريس..ابنة مايكل جاكسون تحاول الانتحار بسبب الفيلم المسيء لأبيها

أقدمت باريس، ابنة ملك البوب الأمريكي الراحل مايكل جيكسون، على محاولة الانتحار، بسبب عرض فيلم Leaving Neverland الوثائقي الذي تضمن اتهام أبيها بالاعتداء الجنسي على أطفال.
وذكر موقع TMZ أن الفتاة البالغة من العمر 20 عاما نقلت اليوم السبت إلى المستشفى بعد أن حاولت الانتحار عبر قطع شرايينها.
وذلك بعد أن عرضت شبكة HBO الفضائية الإعلامية الفيلم الذي كشف فيه الفنانان جيمس سايفتشوك ووايد روبسون أنهما تعرضا للاستغلال الجنسي من قبل مايكل جاكسون حينما كانا طفلين تحت سن الحادي عشرة وعاشا في الفيلا التابعة لجاكسون التي أسماها Neverland.
وسبق أن وصفت أسرة المغني الشهير الذي توفي عام 2009 الاتهامات الواردة في الفيلم بأنها “إعدام علنى دون محاكمة” ورفعت شكوى قضائية ضد شبكة HBO، وطالبت بتعويض يبلغ 100 مليون دولار لعرضها الفيلم المثير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.